تقرير ملخص عن اجتماع بوسطن

Boston 2011تحية في اسم ربنا ومخلصنا، يسوع المسيح. أصلي أن تكونوا مختبرين لفرح حضور ربنا يسوع المسيح ويده الممدودة بالبركة على كل الذين قد وعد برعايتهم.

أكتب إليكم اليوم لأحيطكم علما بالتقرير الأخير لاجتماع لوزان للقيادة والذي يعقد مرة كل سنتين. وفي رأيي كان هذا الاجتماع أكثر اجتماع مثمر وممتع لنا منذ أن بدأت خدمتي كرئيس للوزان في عام 2004. لهذا نسبح الله ونعطيه شكرًا لأجل التقدم الذي صنع ومن أجل حضوره وقيادته لنا أثناء الاجتماع.

شاركني د. لايتون فورد الرئيس الشرفي مدى الحياة لحركة لوزان، في نهاية الاجتماع بأنه يؤمن أن لوزان الآن أقوى أكثر مما كان في أي وقت سابق. أما أنا فأؤمن أن أهم إنجاز في الأسبوع هو أننا انتقلنا بنجاح من مجرد شكل الحدث إلى عقلية الحركة، وأتينا معًا إلى معنًى جديد من الوحدة، والرؤية، والتوجه، وهذا بالإضافة إلى قيادة قوية مع نمو للقوة الدافعة، وهناك ثلاثة عوامل جعلت هذا مستطاعًا:

  • اكتساب وضوح لرؤيتنا ورسالتنا للمستقبل؛
  •  إعادة هيكلة قيادة لوزان من أجل خدمة احتياجات الحركة العالمية بالإضافة إلى؛
  • محاذاة كامل حركة لوزان مع ميثاق كيب تاون (www.lausanne.org/ctcommitment) والذي يخدم كخارطة طريق لنا خلال العشر سنوات القادمة.

إضافة إلى ذلك، فقد أطلقنا رسميًّا منتدى القيادة التنفيذية العالمية. وقد أعطيت الموافقة لتطوير تحليل لوزان العالمي الشهري. وقد أيضًا تم تقديم الدعم للمضي قدمًا من أجل أول “شبيه بدافوس[1]” ألا وهو البيان الموجز العالمي للوزان في 2013 لـ 350 من مختلف قيادات العالم: قسوس وعلماء وقادة إرساليات ومديري أعمال تنفيذيين. في تلك الفترة من المشاورات العالمية والتي ستعقد كل عامين سوف نُقيِّم التقدم في الكرازة العالمية، هذا بالطبع مع وضع ميثاق كيب تاون في الاعتبار. كما أننا قد بدأنا أيضًا في التخطيط المبدئي لتجمع القادة الشباب في 2015.

يسعدني أن أقدم فيما يلي تقريرًا عن خطوات تحركناها للأمام:

1.    احتفال كيب تاون 2010: لقد حظينا باحتفال عظيم من إنجازات وتأثيرات كيب تاون 2010. و ما سمعناه في قصة وراء قصة من حول العالم أكد “إن الله يعمل”،. وأعظم تشجيع كان في تقارير المشاركين الجدد والمبادرات التي بدأت كنتيجة للمؤتمر. وسوف يتم مشاركة المزيد في العام القادم. (لهذا من فضلك أرسل قصصك وتقاريرك على [email protected])

ولقد شاهدنا معًا مقاطع الفيديو الخاصة بالمؤتمر والتي ساعدتنا على استرجاع رحلة مشتركة لا يمكن نسيانها. وأتمنى أن تتشجعوا مثلي عندما تشاهدون هذا الفيديو القصير من المؤتمر:

http://www.lausanne.org/cape-town-2010/short-documentary.html

2.    مجلس قيادة لوزان: أؤمن أن إعادة هيكلة مجلس لوزان سيتضمن إضافة  أعضاء جدد من شتى الأقطار. مما يسمح للمجلس أن يكون إلى وقتنا هذا متمركزًا للخدمة باعتباره “مجلس شيوخ عالمي” للكنيسة الإنجيلية مع وضع الكرازة العالمية في الاعتبار.

ويسعدني بشكل خاص إعلان أن رام جيدومال وافق على الخدمة كرئيس للمجلس. ورام رجل هو التميز العظيم من الخبرة في الأعمال، والحكومة والتعليم العالي والإرسالية.  كما أنه النموذج المثالي للقائد المسيحي العالمي في القرن الواحد والعشرين، فقد تحول للمسيحية من الهندوسية، وهو رجل مشتت ذو التراث الجنوب أسيوي نشأ في أفريقيا، والذي بعد ذلك ساعد في بناء مشروع عالمي في حين تأسس في جينيف ولندن. كما أنه يقود حركة إرسالية في المملكة المتحدة وجنوب آسيا، ويخدم أيضًا في عدد من مجالس الإدارة البارزة في المملكة المتحدة، والهند، والولايات المتحدة الأمريكية. لهذا فنحن نشكر الله أن رام نقل حياته الغنية بالخبرة إلى الخدمة بالمسيح وإلى حركة لوزان. لذا من فضلك واظب على الصلاة من أجله ومن أجل زوجت سونيتا.

3.    نواب المدير الدوليون: فريقنا المتكون من اثني عشر نائب مدير دولي (IDDs) يعملون تحت قيادة المدير الدولي ليندساي براون، والذي تقوى وازداد بسبع أعضاء جدد. ونواب المدير الدوليون للوزان يقدمون للحركة حضورًا عالميًّا وتأييدًا إقليميًّا. كما أنهم سوف يعقدون مشاورات إقليمية في الثمانية عشر شهرًا المقبلة، بجانب مشاورتين رئيسيتين في موسكو (أوراسيا) والقاهرة (أقليم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا).

4.    منتدى القيادة التنفيذية العالمية (GELF): بزوغ منتدى القيادة التنفيذية العالمية ربما سيبرهن أنه سيكون واحدًا من أكثر تطورات كيب تاون 2010 تأثيرًا. والذي تحت قيادة بوب وليسلي دول، جنبًا إلى جنب مع رئيس منتدى القيادة التنفيذية العالمية ، أتول تاندون، سيقوم المنتدى القيادة التنفيذية العالمية بربط ودعم قادة الأعمال التجارية ذوي النفوذ العالمي والذين لديهم التزام عميق نحو المسيح ونحو إرسالية الكنيسة في العالم.

5.    ميثاق كيب تاون (CTC): لضمان أننا نحقق تطورًا راسخًا في الأولويات المنصوص عليها في هذه الوثيقة، فإن 30-35 من الزملاء الأعلى مقامًا سوف يتم تعينهم ليأخذ كل واحد منهم مسؤولية واحدة من التعهدات. وهؤلاء سيتم تدعيمهم من خلال المنظمات الإرسالية والشبكات التي تخدم كشركاء موارد. وسوف يعمل هؤلاء الزملاء ذوي الشأن على عقد مشاورات وحفز مبادرات جديدة في مناطقهم من المسؤوليات المتخصصة خلال الثلاث السنوات القادمة.

6.    القادة الشباب: كتعبير عن التزام لوزان التاريخي نحو تنمية القادة الشباب، فإن خططًا قد تم البدء فيها من أجل تجمع الشباب القادم في 2015. إذ أن السنوات قادت نحو تجمع عالمي، قادة شباب سوف يتم إعطاؤهم هوية وتنميتهم وربطهم بالمعلمين، وببعضهم البعض في كل من أقاليم لوزان الاثني عشر. ومن المثير للاهتمام أن العديد من قادة كيب تاون 2010، كان مجيئهم الأول للوزان عن طريق مؤتمر لوزان للقادة الشباب والذي عقد في سنغافورة عام 1987.

7.    منتدى بيو للدراسات: خلال الاجتماع قام لويس لوجو مدير منتدى بيو للدين والحياة العامة بعرض نتائج أبحاثهم التي تمت بين أكثر من 4000 مشارك في كيب تاون 2010. هذا التقرير الذي وزع وأُعلن عالميًّا، يكشف ديناميكية، وتعقيد، ونضج الكرازة العالمية. التقرير يظهر أيضًا وضوح لوزان في عيون الكنائس ومع العلماء والصحفيين كحركة تنبض فكريًّا بالحياة، وترتبط استراتيجيًّا بالإرسالية المقدسة. أقرأ التقرير التنفيذي الملخص هنا:

http://pewforum.org/Christian/Evangelical-Protestant-Churches/Global-Survey-exec.aspx

8.    المناهج الدراسية الخاصة بلوزان/كيب تاون 2010: سوف تجد قريبًا طريقة للوصول للمناهج لاستخدامها في الكليات وكليات اللاهوت، إضافة إلى أن مواد المقرر التعليمي تم تطويرها بعناية من أجل مجموعات الدراسة للبالغين، وأيضًا لفصول مدارس الأحد، ولجان الإرساليات. وسوف تتضمن مقررًا تعليميًا عبر الإنترنت، ومقاطع فيديو لعروض قدمت في المؤتمر، وأوراق حررت بعناية أعدت من أجل المحادثات الدولية والمؤتمر.

9.    الإجازة: جيني وأنا ممتنون لمجلس لوزان من أجل منحي إجازة طويلة خلال الخمسة شهور المقبلة. هذه سوف تمكني من استعادة طاقتي وقوتي بعد متطلبات وضغوط الإعداد للمؤتمر. لهذه من فضلكم صلوا أن يكون هذا الوقت وقتًا للراحة الجسدية، إضافة إلى أن يكون وقتًا للتعمق والتَّقوي، كما نرجو أن ندرك وتفهم كل ما لنا عند الرب خلال هذا الفترة.

لدي ثقة كاملة في رام جيدومال رئيس مجلسنا، وليندساي براون مديرنا الدولي، الذي سوف يقود الحركة خلال وقت الإجازة.

في هذه اللحظة التاريخية بينما نحن نتعامل مع تحديات عالمية غير متوقعة ومع الأولويات التي لم يسبق لها مثيل من أجل حمل الشهادة لقوة الإنجيل، الذي هو علامة الرجاء لرؤية جديدة، وتعبيرات جديدة عن الوحدة وتربية جيل من القادة يأتون معًا بشغف متجدد لأجل “أن تأخذ كل الكنيسة كل الإنجيل لكل العالم.”

أشكركم لصداقتكم ومشاركتكم للإنجيل. ليت الله يكمل بركاته الرائعة لكم.

س. دوجلاس بيردسال

الرئيس التنفيذي، حركة لوزان

 


[1]  هي مدينة صغيرة تقع على نهر لاندويسر في مقاطعة براتيقو في كانتون جروباندن بسويسرا. تشتهر “دافوس” بوصفها البلدة المستضيفة للاجتماعات السنوية للمنتدى الاقتصادي العالمي، الذي يجتمع فيه نخبة من رجال السياسة والأعمال من مختلف دول العالم للتباحث حول قضايا سياسية واقتصادية.

Print Friendly, PDF & Email